من نحن

رحلتنا

نتطلع نحو الريادة في قطاع الطيران، وذلك من خلال الموقع الاستراتيجي الفريد للمملكة العربية السعودية وكونها محوراً للتجارة وبوابة للعالم. ويأتي ذلك تماشياً مع الاستراتيجية الوطنية للطيران والتي تعمل على ترسيخ مكانة المملكة في مجال النقل الجوي من خلال:​

  • أن نكون الناقل الجوي الجديد من العاصمة الرياض​
  • تبني معايير جديدة بأحدث التقنيات الرقمية في خدمات النقل الجوي​
  • المساهمة في تحقيق أهداف قطاع الطيران وذلك بنقل 330 مليون مسافر بحلول عام 2030​

سيساهم  طيران الرياض في رسم مستقبل قطاع الطيران في المملكة وإبراز المملكة كوجهة سياحية عالمية وليكون الناقل الجوي الجديد ضمن أفضل شركات الطيران حول العالم.

طيران الرياض

اطلقت شركة طيران الرياض في شهر مارس 2023، وذلك لتبدأ حقبة جديدة في مجال السفر والطيران عبر تقديم تجربة سفر استثنائية للضيوف المسافرين. يقع مركز العمليات الرئيسية في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية، حيث سوف تقود الشركة نموذجاً متطوراً لمفهوم الطيران من خلال تبني أحدث التقنيات الرقمية والعمل بأعلى المعايير العالمية في مجال السفر والسلامة بجانب أفضل الخبرات والكوادر من المملكة وحول العالم.

ويمثل طيران الرياض مرحلة جديدة في ازدهار المملكة ضمن مجال الطيران، حيث كانت أول رحلة لمؤسس المملكة العربية السعودية الملك عبدالعزيز آل سعود -طيب الله ثراه- من منطقة الرياض إلى الطائف في ثلاثون من سبتمبر 1945. 

وانطلاقا من مكانة المملكة وموقعها الاستراتيجي، سيربط طيران الرياض السياح من جميع أنحاء العالم بأهم مناطق الجذب السياحية والثقافية والطبيعية في المملكة، بالإضافة لتميز طيران الرياض بحفاوة الترحيب وكرم الضيافة السعودية الأصيلة.

طيران الرياض  لنكون نافذة المملكة للعالم والعالم للمملكة.

+100

ربط المملكة بأكثر من 100 وجهة  حول العالم بحلول عام 2030

+200,000

استحداث أكثر من 200 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة

مصدر إلهامنا

اتخذنا مدينة الرياض مقراً لنا لنستلهم من تاريخها وإرثها الغني عبر العصور الممتدة. 

العاصمة تحتضن موطن حي طريف الأثري الواقع في منطقة الدرعية التاريخية والمُدرج ضمن قائمة اليونسكو للتراث العالمي، فهي وجهة لأهم الأحداث الرياضية والترفيهية والثقافية. 

وبفضل رؤية السعودية 2030 تشهد مدينة الرياض حالياً تحولاً جذرياً لتعزيز إمكانيات المدينة وجاذبيتها وحيويتها. نسعى لدعم الاستراتيجية الوطنية للسياحة والتي تهدف لجذب 100 مليون زائر سنوياً إلى المملكة العربية السعودية بحلول عام 2030، ورفع مساهمة قطاع السياحة في الناتج المحلي الإجمالي بأكثر من 10٪.

كلمة الرئيس التنفيذي

"ستقود طيران الرياض حقبة جديدة في قطاع الطيران من خلال الابتكار، تبني أحدث التقنيات الرقمية، والاهتمام بأدق التفاصيل لتقديم تجربة سفر استثنائية لضيوفنا المسافرين. 

ويأتي تأسيس طيران الرياض ضمن مسيرة المملكة نحو مستقبل أكثر ازدهار، ونفتخر كوننا جزء مساهم في تحقيق أهداف رؤية السعودية 2030 وإبراز المملكة كوجهة سياحية وثقافية عالمية."

توني دوغلاس

الرئيس التنفيذي