02 أكتوبر 2023

طيران الرياض يختتم زيارة مثمرة إلى جمهورية الصين الشعبية

الرياض، المملكة العربية السعودية - زار وفد طيران الرياض برئاسة الرئيس التنفيذي الأستاذ توني دوغلاس جمهورية الصين الشعبية الأسبوع الماضي للقاء عدد من الشخصيات البارزة في قطاع الطيران الصيني، استعدادا لإطلاق شركة الطيران رحلتها الأولى في منتصف عام 2025. حيث استقبل معالي سفير ‫خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية الصين الشعبية أ. عبدالرحمن الحربي وفد طيران الرياض والذي استعرضا خلالها برنامج زيارة وفد طيران الرياض إلى الصين ونتائج لقاءاتهم. هذا عقدت شركة طيران الرياض اجتماعات مع إدارة الطيران المدني الصيني (CAAC) ومع السلطات المحلية والعديد من المطارات وشركات الطيران ضمن خطتها لنشاطاتها المستقبلية مع الصين.

وبهذه المناسبة قال الرئيس التنفيذي لشركة طيران الرياض الأستاذ توني دوغلاس: "لقد سررنا بالترحيب الواسع من قبل الجانب الصيني والذين قاموا بتسهيل عقد العديد من الاجتماعات مع الجهات ذات العلاقة. ويسعدنا مشاركتهم خططنا المستقبلية بما في ذلك خارطة الطريق المتعلقة في العمليات التشغيلية في قطاع الطيران ضمن الشراكة السعودية - الصينية. وسوف تلعب الصين دورا هاما في توسعة نطاق عمليات طيران الرياض، حيث إن العديد من الناقلات الجوية في الصين ومختلف دول العالم تستعد لأخذ دور في خطة شركتنا المستقبلية ضمن تقدمنا المتسارع نحو وضع بصمة عالمية لنا لنصل إلى أكثر من 100 وجهة حول العالم بحلول عام 2030. 

وأشار قائلا: إنه في حين أننا ليس لدينا أي خطط حالية للانضمام لأي تحالف في قطاع الطيران إلا أننا نحرز تقدمًا كبيرًا في بناء وتكوين سلسلة من الشراكات الثنائية المميزة للوصول إلى شبكة عالمية واسعة وإنشاء علاقات تتسم بالمنافع المتبادلة. وكان جليا أن العديد من شركات الطيران ترغب بأن تكون جزءا من قصه نجاح شركة طيران الرياض. حيث سيكون شركاؤنا من مرجعيات عدة ومواقع جغرافية مختلفة، فهم يرون الكثير من المميزات المرتبطة بالشراكة مع ناقل جوي جديد من المملكة العربية السعودية، لارتباطه بالاقتصاد الأسرع نموًا ضمن مجموعة العشرين."

إن طيران الرياض منذ تأسيسها حديثا في عام 2023، كان لها دور فاعل لأنها تطمح للريادة والتميز في قطاع الطيران، حيث أعلنت عن أول طلب لأسطول للطائرات مكون من 72 طائرة بوينج دريملاينر من طراز 787-9. وتوالت الإنجازات فقد قامت الشركة بالكشف عن هويتها البصرية الفريدة والفئة الأولى من التصميم الخارجي لأسطول طائراتها والذي جذب انتباه العالم وشهد تفاعلا واسعا. وتبعه توقيع اتفاقية مع نادي كرة القدم أتلتيكو مدريد الإسباني ليصبح طيران الرياض الراعي الرسمي وشريك الطيران الرسمي للنادي.