31 أكتوبر 2023

الرئيس التنفيذي يشارك في فعاليات الجمعية العامة الـ 56 للاتحاد العربي للنقل الجوي ممثلاً عن "طيران الرياض"

  • "طيران الرياض" تشارك للمرة الأولى في فعاليات الجمعية العامة الـ 56 للاتحاد العربي للنقل الجوي ضمن استعداداتها لإطلاق الناقل الوطني الجديد في 2025.
  • الرئيس التنفيذي أ. توني دوغلاس يعبر عن سعادته البالغة بالمشاركة في مداولات الجمعية العامة للاتحاد العربي للنقل الجوي.
  • "طيران الرياض" تسلّط الضوء على خططها لإطلاق الناقل الجديد في العام 2025 وتكشف النقاب عن مستهدفاتها في الاستدامة.

 

 

الرياض، المملكة العربية السعودية: دشنت "طيران الرياض"، الناقل الوطني الجوي الجديد في المملكة العربية السعودية، أولى مشاركاتها في فعاليات الجمعية العامة للاتحاد العربي للنقل الجوي بنسختها الـ 56 التي استضافتها مدينة الرياض بفندق "كراون بلازا آر دي سي – فندق ومركز مؤتمرات"، وهو الحدث الذي شهد حضوراً كبيراً من جانب الرؤساء التنفيذيين وقادة قطاع الطيران والنقل الجوي في المنطقة، حيث مثّلت الجمعية العامة فرصةً للقاء شركاء الأعمال والشركات العاملة في القطاع، لمناقشة العديد من الجوانب التي شملت توجهات السوق والاستراتيجيات التي ترسم مستقبل الطيران وتبنِّيه لأحدث التقنيات الرقمية، إلى جانب مدى التزامه بمعايير الاستدامة وأثره الاقتصادي على دول الشرق الأوسط.  

وقد لبّى الأستاذ توني دوغلاس، الرئيس التنفيذي لطيران الرياض، الدعوة التي وُجِّهت له لحضور مداولات الجمعية العامة، حيث ناقش خلالها مع جمعٍ من الضيوف والمشاركين، عدداً من أهم قضايا قطاع الطيران والنقل الجوي في المنطقة وأبرز التحديات التي يواجهها.

وشهدت جلسة مداولات الجمعية العامة التي حضرها أ. توني دوغلاس، وأدارها الإعلامي الشهير ومراسل شبكة "سي ان ان" العالمية الأستاذ ريتشارد كويست، مشاركة أبرز قادة قطاع الطيران وشركاته، بمن فيهم المهندس سامر المجالي، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي للخطوط الجوية الملكية الأردنية، والأستاذ عبدالحميد عدو، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية الملكية المغربية، بالإضافة إلى الأستاذ عادل الرضا، الرئيس التنفيذي للعمليات في طيران الإمارات. 

 وبهذه المناسبة، عبّر أ. توني دوغلاس عن سعادته بالمشاركة في هذا الحدث بالقول: "نحن فخورون لكوننا جزءاً من مداولات اجتماع الجمعية العامة الـ 56 للاتحاد العربي للنقل الجوي، وسُعدنا جداً بالانضمام إلى القيادات الأكثر تأثيراً بقطاع الطيران والنقل الجوي في منطقة الشرق الأوسط في هذا الحدث الكبير، وهي بلا شك فرصةٌ مثالية للتعريف بالناقل الوطني الجديد طيران الرياض، ومشاركة خططنا الحالية ورؤيتنا المستقبلية والإجابة على أي أسئلة تُوجّه إلينا".  

تجدر الإشارة إلى أن اجتماع الجمعية العامة الـ 56 للاتحاد العربي للنقل الجوي، انعقد تحت رعاية معالي المهندس صالح الجاسر، وزير النقل والخدمات اللوجستية، وبدعوةٍ من معالي المهندس إبراهيم العمر، مدير عام المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية، ورئيس مجلس إدارة الدورة الـ 56 للجمعية العامة.

وستعتمد طيران الرياض التي أُطلقت في مارس من العام الجاري، على أحدث التقنيات الرقمية بتطبيقها لأفضل الممارسات العالمية المتعلقة بالاستدامة والسلامة الجوية في جميع طائرات أسطولها، إلى جانب أنها تستهدف ربط المملكة العربية السعودية بأكثر من 100 وجهة حول العالم بحلول العام 2023، من خلال توفير تجارب استثنائية مستوحاة من كرم الضيافة السعودية الأصيلة.